أنت تقرأ...
كتب وروايات, انا وولدي

كتب إرشادية في تربية الأطفال

كي تستطيع تربية طفلك بطريقة سليمة وتسهل عليه وعلى نفسك التعامل مع الصعوبات اليومية، عليك أن تتعلم أيضا.
جزء كبير من الوالدية هو أمر فطري، لا يحتاج الى كتب وتعليم. لكن جزء كبير منها أيضا يحتاج الى وعي وتعليم وثقافة.
هنالك كمية كبيرة ومتعددة من الكتب الرائعة التي توفر طرق مبدعة للتعامل مع الطفل. لكن للأسف معظم هذه الكتب لا تترجم للعربية ولا يحظى بها الشارع العربي.
سوف أشارككم بعدد من الكتب التي انصح بها، مع بعض من نصائحها.

الكتاب الأول:
هذا الكتاب ترجم للعربية بعنوان “كيف تتحدث فيصغي الصغار إليك وتصغي إليهم عندما يتحدثون” (أعتقد أن الترجمة هذه لإسم الكتاب هي إلى حد ما حرفية وأفضل ترجمته “كيف تكلم الأطفال كي يطيعوك، وكيف تصغي للأطفال كي يكلموك” (How to talk so kids will listen & Listen so kids will talk). هذا الكتاب قديم ومشهور جدا، للمؤلفتان المختصتان بالتربية والفن الين مازليش و اديل فابر.
الكتاب يقدم نصائح قيمة في أساليب الكلام والتعامل مع الأطفال، بأسلوب رسومات واضح وممتع.

image

كيف تتحدث فيصغي الصغار إليك وتصغي إليهم عندما يتحدثون

مثلا، من نصائح الكتاب:

يتوجب التخلي عن الإنتقاد والتهديد في الكلام مع الأطفال، والتركيز حول إعطائهم المعلومات.
مثلا…
1. بدل أن تقولي لأطفالك “من شرب الحليب وترك القنينة خارج الثلاجة؟!”، قولي لهم “يا أولاد، الحليب يتلف إذا بقي خارج الثلاجة، أتمنى أن تنتبهوا لهذا الأمر في المرة القادمة”.
2. بدل أن تقولي “آه هذا مقرف! أنظري إلى بقايا الطعام على سريرك، أنت تعيشين كالحيوانات!”، قولي “بقايا الطعام مكانها سلة المهملات وليس السرير”.
3. بدل أن تقول “إذا رأيتك مرة أخرى ترسم على الحائط سوف أصفعك!” قل له “الحائط ليس للكتابة، نحن نستعمل الورق للكتابة”.
4. بدل أن تقولي “لن يخطر على بالك أن تقدمي لي يد المساعدة، أليس كذلك؟!”، قولي “سوف يساعدني جدا أن تكون الطاولة مرتبة قبل العشاء”.

الكتاب الثاني:
هو النسخة الموجهة لتربية المراهقين من نفس الكتاب السابق (How to talk so teens will listen & listen so teens will talk).

image

كيف تتحدث فيصغي المراهقون اليك وتصغي اليهم عندما يتحدثون

الكتاب ترجم أيضا للعربية بإسم “كيف تتحدث فيصغي المراهقون اليك وتصغي اليهم عندما يتحدثون”. الكتاب يستعمل نفس طريقة الرسومات كي يعطي للأهل نصائح سهلة عن كيفية التعامل مع المراهقين والكلام معهم في فترة المراهقة التي تتميز بالصراعات.

مثلا، من نصائح الكتاب:

image

كيف تتحدث فيصغي المراهقون اليك وتصغي اليهم عندما يتحدثون

الكتاب الثالث:

“الوالدية للطفل ذو الإنفعالات القوية: مهارات من العلاج السلوكي الجدلي لمساعدة طفلك على تنظيم ردود فعل انفعالية وسلوكيات عدوانية” (Parenting a Child Who Has Intense Emotions : Dialectical Behavior Therapy Skills to Help Your Child Regulate Emotional Outbursts and Aggressive Behaviors) هو كتاب للاخصائيتان الإجتماعيتان العلاجيتان بات هارفي وجينين بينزو.

تصف الكاتبتان الأطفال ذوي نوبات الغضب الإنفعالية، والدموع التي يبدو أنها بدون سبب واضح والمعارك على الواجبات المنزلية وغيرها من الإنفعالات السلوكية. تقول الكاتبتان أن الأطفال الذين يعانون من العواطف المكثفة هم عرضة لنوبات عاطفية وسلوكية متكررة مما يترك والديهم حائرين وعاجزين. قد تكون هذه مجرد مرحلة وأن الطفل يحتاج لإكتساب الانضباط. لكن في الواقع، قد يكون الطفل يعاني من مشكلة في التنظيم العاطفي (Emotion Dysregulation) التي هي عبارة عن الميل إلى الرد بشكل مكثف لحالات وأوضاع الأطفال الآخرين يتجاوبون معها بسهولة أكبر. هذا الكتاب هو دليل فعال لمنع تصاعد-العواطف لدى الطفل ومساعدته على التعبير عن مشاعره بطرق مثمرة. الكتاب يزود استراتيجيات مستمدة من العلاج الجدلي السلوكي (DBT)، بما في ذلك الوعي والفهم لمشاعر الطفل ومساعدته على فهم ذاته، وممارسة هذه الاستراتيجيات عندما يكون الطفل خارج نطاق السيطرة. هذه الاسترتيجيات مرت في العديد من الدراسات والابحاث العلمية وأثبتت نجاعتها.

image

الوالدية للطفل ذو الإنفعالات القوية: مهارات من العلاج السلوكي الجدلي لمساعدة طفلك على تنظيم ردود فعل انفعالية وسلوكيات عدوانية

مثلا، من الكتاب:
نصائح للأهل للتأقلم أثناء نوبات الطفل الإنفعالية:
1. تحدث إلى طفلك بلهجة لطيفة تساهم في تهدئته، وبصوت منخفض. فم بإبطاء جسدك وحركاتك، وتحدث ببطئ. خذ أنفاسا عميقة، التي سوف تساهم بتهدئة مشاعرك أمام طفلك.
2. إبقى في الواقع وفي الحاضر ولا تفكر بماذا سوف تحصل أو بأفكار مثيرة للقلق. فكر بحكمة وتعقل من خلال مراقبة طفلك وتفاصيل المشكلة الحالية.
3. لا تستعجل في إنهاء الأمر وخذ لنفسك بعض الوقت في التفكير بأفضل استجابة لطفلك.
4. إحذر من أفكار مثل “ها قد بدأنا من جديد” أو “يا الهي ليس مجددا!” أو “لن أنجح بمواجهة هذا الأمر بشكل جيد”. أفكار كهذه تقوم بتصعيد مشاعرك السلبية. تذكر أن طفلك في ضائقة وهو لا يستمتع بتعذيبك، وهو يحاول جدا أن يخرج من هذه الضائقة ويحتاج مساعدتك.
5. بالإضافة إلى تهدئة طفلك، قم بتهدئة نفسك وقل لنفسك أمور مطمئنة مثل “أنا أقوم بكل ما أستطيع القيام به، وسوف أنجح بتهدئة طفلي ومساعدته” أو مثل “سوف أساعد طفلي بأن يهدأ إذا بقيت هادئا أمامه”.

الكتاب الرابع:
“والدية الطفل مفرط الحركة” (Parenting the overactive child) هو كتاب لبروفيسور علم النفس وأخصائي علم النفس العلاجي للأطفال بول لافين. في كتابه، يطرح الكاتب طرق علاجية بديلة عن العلاج الدوائي بالريتالين، ويناقش أهمية تشخيص الأهل لأسباب فرط الحركة لدى طفلهم ومعالجتها سلوكيا وغذائيا. بول لافين ينصح الأهل ببذل الجهد أمام أطفالهم مفرطي الحركة وعدم اللجوء لحلول سريعة عن طريق الدواء الذي قد يكون له مساوئ وعوارض جانبية.

image

والدية الطفل مفرط الحركة

مثلا، من الكتاب:
بالإضافة إلى تقنيات من العلاج السلوكي المعرفي، ينصح الكاتب بتغيير غذائي يتم فيه إخراج أغذية أثبت على أنها تزيد من الحركة المفرطة. هذه الأغذية هي:
1. أغذية تحتوي على أصباغ طعام ومواد طعم ورائحة. يجب النظر الى قائمة المكونات والتأكد أن هذه المواد غير موجودة بالمنتج بتاتا.
2. أغذية تحتوي على ثلاثة أنواع من المواد حافظة: BHA و BHT و TBHQ.
3. منع مؤقت لفواكه وأغذية تحتوي على الساليسيلات (Salicylates-حمض الساليسيليك) مثل اللوز، التفاح (أيضا عصير التفاح وخل التفاح) الدراق، الموز، الكرز، القرنفل، القهوة، الخيار (ومخلل الخيار)، العنب (والزبيب)، الفلفل الأخضر، الفلفل الحار، النكتارين، البرتقال، الخوخ، الأناناس، الشاي والبندورة.

بعد إزالة هذه المواد من غذاء الطفل، سوف يكون تحسن خلال أسبوع واحد إلى ستة أسابيع. بعد بدء التحسن يجب الإستمرار في البرنامج الغذائي لمدة 4 حتى 6 أسابيع، بعدها يتم إعادة تدريجية لكل نوع فواكه، مع تسجيل وتقييم لتأثيره على الطفل. هذا الأمر من شأنه المساعدة على اكتشاف أي هذه الفواكه والأغذية لا تأثير سلبي لها على الطفل ويمكن إعادتها.

image

كتب إرشادية في تربية الأطفال

للمزيد من مقالات علم النفس تابعوني في صفحة الفيسبوك.

تحياتي
بسمة
أخصائية نفسية

About Basma Saad

Clinical psychologist and artist

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

اضغط هنا لكي تتسجل للموقع وتحصل على المقالات الجديده مباشرةً لبريدك الالكتروني

انضمام 88 من المتابعين الآخرين

مرحباً

هنا في مدونتي الخاصة أكتب عن الصحة النفسية، ما يدعمها وما يعيقها. أحيانا أكتب من وجهة نظر مهنية، وفي أحيان أخرى أشارك في أفكار واراء شخصية. أعتبر مدونتي مساحتي الخاصة التي تمنحني كامل الحرية الفكرية. اسمي بسمة، وأنا أخصائية نفسية علاجية مع خبرة سنوات طويلة في التشخيص والعلاج النفسي. بالاضافة الى ذلك يشغل الفن والرسم حيزا كبيرا في عالمي النفسي والفكري، وأنا أرسم في الألوان المائية.
%d مدونون معجبون بهذه: