أنت تقرأ...
اقتباسات وخواطر

بوابة الجنه … وبوابة الجحيم!

محارب ساموراي سافر مرةً إلى بيتٍ بعيدٍ لراهب عجوز. لدى وصوله اندفع من خلال الباب وصاح ” أيها الراهب، قل لي: ما هو الفرق بين الجنة والجحيم؟”
جلس الراهب دون حراك على أرضية الحصير. ثم التفت ونظر الى المحارب وهو يبتسم بتكلف، وقال: “كيف تدعو نفسك محارب ساموراي، أنظر إلى نفسك. أنت لست سوى مجرد شظية رجل!”.
“ماذاااا تقول؟؟!” صاح الساموراي، ومد يده نحو سيفه.
“أهااا!” قال الراهب. “أرى أنك تمد يدك لسيفك. أشك بأنه يمكنك قطع رأس ذبابة بهذا الشيء.”
غضب الساموراي جداً وشعر أنه لا يستطيع السيطرة على نفسه مرة أخرى. سحب سيفه من غمده ورفعه فوق رأسه ليضرب رأس الراهب العجوز.
في تلك اللحظة نظر الراهب العجوز في عينيه الملتهبتان، وقال: “هذه يا بني، هي البوابة إلى الجحيم”. عندما أدرك الساموراي أن الراهب قد خاطر بحياته لتعليمه هذا الدرس، اخفض ببطء سيفه وأعاده إلى غمده، ثم انحنى إلى الراهب كعلامة شكر وإحترام.  عندها قال الراهب: “وهذه يا صديقي، هي بوابة السماء”.
مقتبسة ومترجمة من: Spinning Tales, Weaving Hope: Stories of Peace, Justice & the Environment.

About Basma Saad

Clinical psychologist and artist

مناقشة

لا توجد تعليقات حتى الأن.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

اضغط هنا لكي تتسجل للموقع وتحصل على المقالات الجديده مباشرةً لبريدك الالكتروني

انضمام 88 من المتابعين الآخرين

مرحباً

هنا في مدونتي الخاصة أكتب عن الصحة النفسية، ما يدعمها وما يعيقها. أحيانا أكتب من وجهة نظر مهنية، وفي أحيان أخرى أشارك في أفكار واراء شخصية. أعتبر مدونتي مساحتي الخاصة التي تمنحني كامل الحرية الفكرية. اسمي بسمة، وأنا أخصائية نفسية علاجية مع خبرة سنوات طويلة في التشخيص والعلاج النفسي. بالاضافة الى ذلك يشغل الفن والرسم حيزا كبيرا في عالمي النفسي والفكري، وأنا أرسم في الألوان المائية.
%d مدونون معجبون بهذه: